UİD-DER youtube Web TV Twitter'da UİD-DER facebook'ta UİD-DER

ماهي UIDDER و عن ماذا تدافع؟

الجمعية الدولية للتضامن مع العمال UIDDER لقد تأسست في حزيران 2006 من قبل مجموعات من العمال تدعى مجموعات التدريب الذاتي الذين يعملون بأنشطة في مختلف قطاعات الأعمال، تلك المجموعات تكونت من العمال المكافحين الرواد، حيث قاموا و لسنوات عديدة ضمن نطاق العمل النقابي بتنفيذ اضرابات و تظاهرات في أماكن عملهم. وإن هذه الأعمال التي تمت بروح التضامن و في صف واحد و الأنشطة المستمرة دون انقطاع قد أثمرت عنها UIDDER و لازلنا نتابع أعمالنا من أجل المحافظة على ثمرتنا هذه.

UIDDER وجدت من أجل تعزيز وحدة و تضامن الطبقة العاملة، لقد تأسست من أجل زيادة الكفاح ضد استغلال أرباب العمل للعمال. إن خطة جمعيتنا من أجل حماية الطبقة العاملة هي العمل بصبر و انضباط بهدف اعطاء القرار الصحيح وسوف نواصل اتخاذ خطوات حاسمة من أجل تحقيق هدفنا المنشود.

UIDDER تسير و النضال ينمو!

UIDDER تكبر بعملنا الدؤوب ضمن المصانع و الأحياء و تفتتح الفروع الممثلة لها في مختلف المدن و المناطق إن الصناعية. منذ عام 2008 و حتى تاريخه فإن جمعية التضامن مع العمال تصل الى آلاف العمال بشكل منتظم في كل شهر حتى أنها سوف تكون بمثابة رئاسة العمال. في الدفاع عن حقوق ومصالح الطبقة العاملة، و من أجل رفع مستوى الكفاح بشكل منظم نستمر في نشاطنا في اللقاءات مع العمال.

تنظم UIDDER ندوات علمية تدريبية من أجل ارشاد العمال في مختلف المواضيع. هذه الندوات التدريبية منذ ذلك الحين، حتى الآن، نجحت في تقديم حلولا للطبقة العاملة حول مختلف المواضيع حتى التنمية السياسية والاقتصادية. العروض الحية المباشرة من الشعر والموسيقى التي ترافق ندوات التدريب أدت الى دعم نجاحها، أنشطة التدريب التي نقوم بها وكذلك المكاتب التي تمثلنا، وفروعنا لديها القدرة على العمل في مختلف القطاعات و المنظمات. هناك الكثير من العمال الشباب و من خلال تلك الفعاليات يعلمون بتجربة كفاحنا من أجل الطبقة العاملة على المستوى المحلي و الدولي و بهذا تتجدد ثقتهم بهذه الجمعية. ويتعلم العمل الشاب كيفية الكفاح على أساس المصالح المستقلة لمواقف الطبقة العاملة.

ومنذ تأسيس UIDDER و حتى وقتنا الحاضر، تقوم بتنظيم حملات على أساس القضايا الساخنة التي تخص كفاح الطبقة العاملة من طلب تعويضات نهاية الخدمة، حوادث العمل و جرائم العمل، كافة الحملات في مواجهة الأجور الزهيدة لساعات العمل الاضافية هذه الاحتجاجات التي بدأناها و التي سوف نبدأ بها تلاقي دعما كبيرا من العمال.هذه الحملات التي تقودها UIDDER توظف فيها مئات العمال .

نقوم بعدة أنشطة و طرق من أجل تطوير ثقافة الكفاح و التضامن بين أفراد الطبقة العاملة. نقوم بتنظيم المهرجانات المسرحية و الموسيقية و الغنائية و كرة القدم و الأفلام والشعر و الكورال و الصحافة و الكتب بمختلف الفروع من أجل النهوض بثقافة جماعية لدى الطبقة العاملة. العمال الذين يقومون بشاطات التي من ضمن بنية جمعيتنا يضع ما يمكن أن يقوم به اتحاد العمال ضمن مفهوم الأخوة في مواجهة استغلال النظام الرأسمالي للعمال. ما تقوم به الفرقة العمالية المسرحية في (يودي – دير )و و فرقتها الموسيقية من ابداعات تعزز ثقة الطبقة العاملة بأنفسهم و قدرتهم على الابداع. الفرقة الموسيقية في UIDDER تقوم بضبط النغمةفي أماكن الاضرابات و الاحتجاجات وإن ضبط النغمة هذا يعطي العمال المعترضين القوة و يرفع الروح المعنوية لديهم.

فيها و كذلك توفر الدعم للنساء العاملات المحتجات، لجنة المرأة في UIDDER يتم التعامل مع مشاكل العاملات تظهر تضامنها مع اضرابات العمال من خلال القيام بزيارات للعمال المضربين و المحتجين و رفع وتيرة الكفاح من أجل تلبية مطالب النساء العاملات.

لجنة صحة و أمان العمال في UIDDER يقوم العمال في جمعيتنا بأنشطة مختلفة من أجل رفع الوعي لدى العمال ومكافحة الحوادث المهنية.كما تظهر التعاون مع أسر العمال الذين وقعوا ضحية جريمة العمل أو الحوادث المهنية التي تقع للعمال أثناء عملهم.

إن جمعيتنا UIDDER ، تحاول بكل ما أوتيت من قوة للتعافي من براثن البيروقراطية والصراع الطبقي النقابي في مفهوم الهيمنة على الجمعيات. نقوم بتنظيم زيارات دعم و مساندة لأخوتنا طبقة العمال المضربين و المحتجين في مختلف قطاعات العمل و نساند مطالبهم كتفا بكتف. في المصانع وأماكن العمل ونحن نعمل للمضي قدما في الكفاح ضد نظام استغلال العمال بالتحلي بالصبر و الانضباط المنظم. نقوم بتنظيم الحملات و الأعمال و الجمعيات تنظيم الحملات الدعائية من أجل نضال الطبقة العاملة على المستوى الوطني و نبذل كل مافي وسعنا من الجهود لتعزيز التضامن الدولي معها.

ليحيا اتحاد نضال الطبقة العاملة الدولية

نحن نعتقد بأن كفاح الطبقة العاملة لايجب أن يبقى ضمن نطاق مستوى البلد الواحد بل يجب أن يكون منظم على مستوى دولي . نحن نعمل في كافة المسارات، وفي جميع أنحاء العالم ضد استغلال الطبقات الرأسمالية في الظروف السائدة اليوم، لتقسيم العمال والكادحين و ضد استفزاز النعرات القومية والدينية والعرقية، والجنسية، ونحن نقف في مواجهة كل أشكال التمييز العنصري. نحن نعتقد بأن الطبقة العاملة هي طبقة بين الدول و لهذا السبب يجب توفير الدعم لوحدتها في كفاحها على المستوى الدولي.

نستمر بالقيام بمختلف النشاطات و الفعاليات من أجل مواجهة و محاربة الامبرالية التي حولت العالم الى بقعة من الدم، واستناداً إلى المصالح العامة للطبقة العاملة، نحن بحاجة للمشاركة في التظاهرة التي نظمتها كل الأنشطة التدريبية من أجل الحرب على الامبريالية نحن لا يمكن إلا أن نتوقف عن الكفاح الدولي للطبقة العاملة وقوة الطبقة العاملة في العالم مع إصرارنا على العمل في المستقبل ضمن اطار السلام. نحن كعمال ندعم الدفاع عن حقوق الشعوب في تقرير مصيرها

وعلى وجه الخصوص الشعب الكردي الذي يقوم بالنضال الوطني الديمقراطي الشرعي كشعب مظلوم، ونحن جميعا نؤيد ذلك. و نكافح من أجل ادخال الأفكار المعتدلة للحركات العمالية في مواجهة الأفكار الشوفينية و القومية البرجوازية التي تشكل العدو الأول للشعوب.

نحن في UIDDER نعمل بأقصى جهد ممكن من أجل توحيد جهود العمال بغض النظر عن الفئة التي ينتمون لها من أية أمة كانو عاملين أو عاطلين عن العمل،متعاقد- غير متعاقد رسمي، تنتمي الى اتحاد أو لاتنتمي رجل أو امراءة ، في مواجهة النظام الرأسمالي. ونحن نعلم أنه لايمكن لطبقة العمال مقسمة لوحدها أن تحقق الخلاص.

الحرب الامبريالية، الأزمات الاقتصادية، البطالة، الجوع و الفقر كلها سلسلة تكشف وجه النظام الرأسمالي الهمجي.تريد أن تضع الثروات البشرية و الطبيعية تحت سيطرتها. الطبقة العاملة هي القوة الوحيدة لإنقاذ الإنسان والطبيعة من الانقراض حول العالم. لا يمكن للنظام الرأسمالي أن ينهزم من تلقاء نفسه بل لابد من اتخاذ القرار من قبل الطبقة العاملة بالكفاح ضده، ويجب على طبقة العمال في كل العالم أن يضعوا نصب أعينهم الكفاح ضدها كخيار وحيد، ليس لدينا شيء نخسره سوى قيودنا، وسوف نربح العالم الكبير!

ليتوحد عمال البلاد كافة!


Son Eklenenler

  • الجمعية الدولية للتضامن مع العمال UIDDER لقد تأسست في حزيران 2006 من قبل مجموعات من العمال تدعى مجموعات التدريب الذاتي الذين يعملون بأنشطة في مختلف قطاعات الأعمال، تلك المجموعات تكونت من العمال...